هل ترغب في إنقاص وزنك؟ إليكم هذه الطريقة الجديدة لإنقاص الوزن - إستشارة طبية أون لاين
هل ترغب في إنقاص وزنك؟ إليكم هذه الطريقة الجديدة لإنقاص الوزن

هل ترغب في إنقاص وزنك؟ إليكم هذه الطريقة الجديدة لإنقاص الوزن

هل ترغب في إنقاص وزنك؟ إذا كان كذلك فتناول نفس الأطعمة يومياً
تشير دراسة جديدة أن تناول الأطعمة نفسها، يوما بعد يوم، قد تجعلك غير مهتماً بوجبة الطعام الخاصة بك مما يجعلك تبدأ في تناولها بكميات قليلة.

وأظهرت الدراسة أن النساء اللواتي يتناولن المعكرونة والجبن يومياً و لمدة أسبوع قد تحصل على 100 سعرة حرارية أقل من المعتاد يومياً بحلول نهاية الاسبوع.
وقال ماجواير شلي، الأستاذ المشارك في علم التغذية في جامعة واشنطن والناطق باسم الجمعية الأمريكية للتغذية :"توفر هذه الدراسة أمراً مثيراً للاهتمام بما يتعلق بلغز البدانة حيث تقترح الدراسة بأن الرتابة في تناول الوجبات قد يؤدي فعلاً إلى تقليص استهلاك السعرات الحرارية" وأضاف قائلاً: "تحصل الخدعة عند قيامنا بموازنة هذا المفهوم مع أهمية التنوع في الطعام للحصول في نهاية المطاف على تغذية جيدة".

الشغف للتنويع في الأطعمة

وقال ماجواير ، الذي لم يشارك في الدراسة :"مماثلة إلى الطريقة التي قد تتطور لدى مدمني المخدرات في حاجتهم إلى زيادة الجرعة ليشعروا بنفس الآثار ، فقد أظهرت الدراسات أننا قد نعتاد على الأطعمة التي نتناولها في كثير من الأحيان. ومع ذلك ، لم يُعرف فيما إذا كان هذا من شأنه أن يؤدي إلى انخفاض فعلي في كمية السعرات الحرارية التي نتناولها ، كما أنه ليس من المعروف كم عدد المرات التي يجب علينا أن نتناول بها نفس الأطعمة لكي نعتاد عليها".
شاركت 32 امرأة في الدراسة لمدة نصف ساعة في جلسات طويلة حيث أُوكلوا بمهمة على الحاسوب ، وكنّ يحصلن على حصة من المعكرونة والجبن في كل مرة كمكافأة لهن في حال أكملن المهمة الموكولة لهن. أكمل جميع النساء خمس دورات دراسية من بين جميع الدورات ، ولكن فقد شارك نصف النساء في دورة واحدة يومياً ولمدة خمسة أيام متتالية ، في حين شارك النصف الآخر منهم مرة واحدة في الأسبوع ولمدة خمسة أسابيع.
مقارنة بانخفاض السعرات الحرارية اليومية التي يحصل عليها النساء اللواتي يتناولن المعكرونة والجبن يومياً ، فإن النساء اللواتي تكون جلساتهم متباعدة لمدة أسبوع واحد بغض النظر عما يتناولونه فإنهن يحصلن على أكثر من 30 سعر حراري يومياً بحلول نهاية الدراسة.
وقال الباحثون أن الحقائق تدل على أن تناول نفس الأطعمة يومياً يجعلنا نعتاد عليها، بينما لا نعتاد عليها إذا تناولناها ذاتها أسبوعياً.
ودرس الباحثون آثار البدانة على التعود على الأطعمة حيث قالوا أن البدناء قد يستغرقون وقتاً أطول لبدء التعود على الأطعمة .
ومع ذلك ، فقد أظهرت دراسة جديدة أنه لا يوجد فرق في الوقت الذي استغرقه المشاركين البدناء لكي يتعودوا على تناول المعكرونة مقارنة بالمدة التي يقضيها النساء غير البدينات.
وخلص الباحثون إلى أن تقليل التنوع في الخيارات الغذائية يمكن أن يشكل استراتيجية مهمة لأولئك الذين يحاولون إنقاص أوزنهم.
وكتب الباحثون أن البحوث السابقة قد أظهرت أن الزيادة في تنوع الأطعمة يرتبط بزيادة الوزن وسوء اختيار الأطعمة.
وقال الباحثون : ومع ذلك ، فإنه لا يزال غير معروف ، كيف يجب أن تكون الأطعمة مماثلة لبعضها البعض لإنتاج أثر التعود عليها . فكتبوا على سبيل المثال : "هل يظهر على الشخص التعود على المدى الطويل وذلك على وجبات متتالية من البيتزا والجبن ، وبيتزا الفطر؟"
وقالوا أيضاً: على أية حال، ولأن التعود على الأطعمة يعتمد على الشخص ذاته في تذكره للوجبات السابقة التي تناولها،فإن تذكر الشخص لوجبته الأخيرة متعمداً قد يقلل الوقت اللازم لكي يصبح الشخص متعوداً على نوع معين من الطعام.

(الطبي)

تواصل معنا

Name

Email *

Message *