الأمم المتحدة توصي بختان الذكور لمقاومة الإيدز

نيويورك / دعت دراسة تابعة لبرنامج الأمم المتحدة لمكافحة الإيدز، إلى ضرورة نشر عمليات ختان الذكور للتخفيف من الإصابة بفيروس مرض الإيدز بين الرجال في العالم.

وأوضحت الأمم المتحدة، أن نتائج تجربة أجراها البرنامج في جنوب أفريقيا، أثبتت وجود انخفاض بنسبة 55 %، في انتشار الفيروس، وانخفاض بنسبة 76 %، في حدوث الإصابة بين الرجال الذين أجروا عملية الختان.

وفى هذا الإطار، أشار ميشيل سيدي بيه، المدير التنفيذي لبرنامج الأمم المتحدة، إلى أن المجتمع الدولي بحاجة لإجراء عاجل لسد الفجوة ما بين العلم والتطبيق للوصول إلى ملايين الأشخاص الذين ينتظرون هذه الاكتشافات.

وأشار إلى أن تعزيز خدمات ختان الذكور في المناطق، التي تسود فيها معدلات عالية من انتشار الفيروس سيساعد في خفض الفيروس عبر الاتصال الجنسي بنسبة 50 %، لافتا إلى أنه لا توجد طريقة واحدة تحمى تمامًا من مرض الإيدز، وأن نشر ختان الذكور هو أحد الآليات.

وأوضح ميشيل أن الأمم المتحدة وفرت تمويلا لختان 20 ألف شخص فوق 15 عاما خلال 3 سنوات في عدد من البلدان، مؤكدا أن العديد من الدول الأفريقية تدعم بقوة عملية ختان الذكور.
(نسيج)

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء