دراسة نرويجية:المشروبات الغازية تسبب الاضطرابات العقلية للمراهقين

كشفت دراسة نرويجية حديثة أن تناول المراهقين كميات عالية من المشروبات الغازية يسبب لهم الكثير من المشاكل الصحية والاضطرابات العقلية، فقد لاحظ الباحثون أن المراهقين الذين يتناولون كميات كبيرة من المشروبات الغازية لديهم مشاكل عقلية وصحية مثل فرط النشاط والتوتر والحزن.
وجود مواد مثل الكافيين في المشروبات الغازية هو السبب وراء حالات فرط النشاط لدي المراهقين حيث يترك آثاراً سلبية علي المراهق والمرأة الحامل، فزيادة السكر في الدم تؤدي إلي ارتفاع ضغط الدم لساعات طويلة، ويتسبب في إفراز هرمونات تساعد علي زيادة الوزن، إضافة إلي الاكتئاب والتوتر العصبي، حسب ما ورد بمجلة "حريتي" المصرية.
أكدت الدراسة أيضاً أن المشروبات الغازية تحتوي علي عناصر حمضية تفتك بمينا الأسنان وهو ما يوضح ضرر المشروبات الغازية علي بنية الأسنان وقوتها يفوق الأضرار المترتبة علي تناول سائر الأغذية والمشروبات.
ويحذر العلماء النساء أثناء الحمل من شرب المشروبات الغازية "الدايت"، لاحتوائها على المحلى الاصطناعي، حيث يعتقد العلماء بوجود علاقة تربط هذه المشروبات الغازية "الدايت" بالولادة المبكرة.
ووجدت الدراسة التي أجريت على 60 ألف حامل في الدنمارك أن النساء اللاتي شربن المشروبات الغازية المحلاة صناعياً بكمية مرة واحدة كل يوم تعرضن للولادة المبكرة في الأسبوع الـ37 بنسبة 38%، أما النساء اللاتي شربن بكمية أربع مرات في اليوم تعرضن للولادة المبكرة بنسبة 78%.
وأوضح الباحثون من معهد "ستيتنز سيروم" في كوبنهاجن أن المحليات الاصطناعية "وهى مواد تقدم حلاوة السكر من دون التعرض لإضافة السعرات الحرارية" تقوم بالانقسام في الجسم إلى مواد كيميائية مما تحدث تغييرات في الرحم.
وأكدت الدكتورة شيلي مكجواير متحدثة باسم الجمعية الأمريكية للتغذية أن نتائج هذه الدراسة مهمة جداً من ناحية منع الولادات المبكرة. ونصحت الحوامل بالتركيز على الغذاء الصحي كالحليب والفواكه والماء.
أما بخصوص الرجال فقد أظهرت دراسة دنماركية أن الذين يشربون أكثر من لتر من المشروبات الغازية يوميا ربما يعانون من مشكلات في الخصوبة.
وفحص العلماء على مدار أربعة أعوام، تأثير مادة الكافين على خصوبة الرجال، واستخدم الخبراء بيانات ما يزيد على 2500 رجل أعطوا بيانات مفصلة حول معدلات تناولهم اليومي للقهوة والمياه الغازية في إطار اختبار خاص بالجيش.
وأثبتت الدراسة أن الخصوبة تتراجع مع زيادة معدلات تناول القهوة والمياه الغازية ولكن النقص الأكبر في الخصوبة كان واضحا بشكل كبير لدى الرجال الذين يتناولون كميات كبيرة من المياه الغازية بشكل يومي.
ونفت الدراسة في الوقت نفسه أن تكون المياه الغازية تصيب الرجال بالعقم حيث أوضحت أن تراجع الخصوبة يقلل من فرص حدوث الحمل ولكنه لا يمنعه، ونصحت بإتباع نظام تغذية صحي متوازن.
ويحذر الأطباء من أن المشروبات الغازية تسرع من عملية الشيخوخة وعلاماتها، حيث كشفت دراسة حديثة أن الأغذية المعالجة والمشروبات الغازية التي تحتوي على معدلات عالية من الفوسفات، تسرع عملية الشيخوخة في فئران المختبرات، كما تساهم في الإصابة بأمراض مرتبطة بالتقدم بالعمر، كأمراض الكلى المزمنة.
وأوضحت الدراسة أن المستويات العالية من الفوسفات لا تضيف مجرد النكهة لتلك المواد الغذائية المصنعة، بل تضيف كذلك سنوات إلى أعمارنا ، ويضاف الفوسفات إلى معظم المشروبات الغازية، ليعطيها النكهة الفوارة المميزة المطلوبة، كما يضاف كمادة حافظة ولإضفاء النكهة إلى اللحوم المعالجة والجبن ومنتجات الخبز.
ووجد الباحثون أن النسب العالية من الفوسفات تسرع عملية الشيخوخة قبل الأوان، وما قد يرافقها من متاعب صحية متصلة بالتقدم بالسن، كأمراض الكلى والقلب بالإضافة لإصابة الجلد والعضلات بالجفاف والانكماش. 

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء