دراسة :روح الفكاهة تحسن حياة المصابين بمرض الإنسداد الرئوى و الضحك الزائد مضر برئاتهم.


واشنطن/ وجدت دراسة أمريكية جديدة أن روح الفكاهة ترتبط بتحسّن نوعية حياة المصابين بمرضى الانسداد الرئوي المزمن في حين أن الضحك يمكن أن يضر بوظيفة رئاتهم.
وذكر موقع ساينس ديلي الأمريكي أن الباحثين بجامعة اوهيو وجدوا أن المرضى المصابين بالإنسداد الرئوي المزمن الذين يتمتعون بروح مرحة تقل لديهم إمكانية الإصابة بالإكتئاب والقلق ويتمتعون بنوعية حياة أفضل وتقل عندهم نوبات المرض.
ويعتبر الانسداد الرئوي المزمن المرض الرابع الأكثر تسبباً للموت في الولايات المتحدة وهو يصيب أكثر من 12 مليون شخص هناك.
وقال الباحث المسؤول عن الدراسة شارلز اميري إن هذه الدراسة تظهر أن الفكاهة حقاً معقدة أكثر مما يعتقد.. نعم إن لها منافع لكن التصرفات المرتبطة بها قد لا تكون جيدة للكل في أي وقت.
وأضاف أنه بسبب خطر تعرّض هؤلاء المرضى للاكتئاب والقلق فإن هذه الدراسة تشجع الناس على استخدام الفكاهة كطريقة جديدة لتحسين وضعهم.

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء