الفول يقلل من مخاطر الإصابة بالسكتة


القاهرة/ أثبتت دراسة سويدية أن الأشخاص الذين يتبعون نظاماً غذائياً غنياً بالبوتاسيوم ربما يكونوا أقل عرضة للإصابة بالسكتة الدماغية ممن يتناولون القليل من هذه المعادن.
وقد اعتمدت هذه الدراسة التي نشرت في جريدة السكتة, على تحليل بيانات 10 دراسات دولية تضمنت أكثر من 200.000 شخص بالغ.
وقد أظهرت هذه الدراسات أن مخاطر الإصابة بالسكتة الدماغية تقل مع كل زيادة في تناول الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم. فكل زيادة بمقدار 1.000 مليجرام من البوتاسيوم اليومي يؤدي إلى تناقص احتمالات الإصابة بالسكتة بمقدار 11% خلال فترة 5 إلى 14سنة قادمة.
وحيث إن الأطعمة التي تحتوي على كميات كبيرة من البوتاسيوم مثل الفول وبعض الفواكه والخضروات ومنتجات الألبان قليلة الدهون، لها فوائد صحية عديدة، فهذه الدراسة تقدم سبباً آخر للإكثار من هذه الأطعمة، كما صرحت الباحثة لوكالة رويتر للأنباء.
ويمثل البوتاسيوم المفتت الكهربائي الذي يحتاجه الجسم للحفاظ على توازن السوائل به، كما أنه يفيد في صحة الأعصاب والعضلات وتنظيم ضغط الدم.
وهناك دراسات سابقة أثبتت أن الأطعمة الغنية بالبوتاسيوم تساعد في الحفاظ على ضغط دم جيد، وربما تحمي من الإصابة بأمراض القلب والسكتة.
ويرتبط البوتاسيوم بشكل خاص بتقليل مخاطر الإصابة بالسكتة الناتجة عن قلة تدفق الدم المعروفة بـischemic stroke والتي تحدث نتيجة انسداد الشريان المغذي للمخ وهو المسبب لما يقرب من 80% من حالات السكتة الدماغية.
وتتفق نتائج هذه الدراسة مع دراسة حديثة أجرتها المركز الأمريكي للتحكم بالمرض والتي قام بمتابعة أكثر من 12.000 شخص بالغ لمدة 15 عاماً.
وقد اكتشف الباحثون في هذه الدراسة أن الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة الغنية بالصوديوم ويقللون من تلك الغنية بالبوتاسيوم كانوا أكثر عرضة للوفاة لأي سبب أثناء فترة الدراسة.
المصدر/ العربية نت

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء