الذهب الخالص يسبب حساسية الجلد لدى بعض الأشخاص


توصل بحث إلى أن الذهب الخالص يمكن أن يؤدي إلى ظهور أعراض حساسية الجلد لدى بعض الأشخاص.
وأكد أطباء الأمراض الجلدية أن قلة من الأشخاص يصابون بحساسية جلدية بسبب المجوهرات الذهبية أو حشو الأسنان بالذهب، معتقدين أن ذلك ينتج عن مادة النيكل أو الكروم في مخلوط الذهب، وهذا ما نفته الدراسة.
وتتنوع درجة الحساسية، حيث يصاب بعض الناس بحساسية الجلد والتي تعرف بالاكزيما حتى من مجرد التحلي بالمشغولات الذهبية لفترة وجيزة، فيما تظهر هذه الأعراض لدى آخرين بعد سنوات من اتصال الجلد بالذهب، وقد يصاب الناس بالاكزيما بشكل متقطع أو مستمر في أيديهم وأقدامهم.
وربما تظهر الحساسية من الذهب في أي عمر، ومتى تحدث فإنها تستمر لسنوات وغالباً ما تظل بقية الحياة، ويمكن أن يؤدي ثقب الجلد إلى زيادة قابلية الاصابة بحساسية الجلد.
وأشارت الدراسة إلى أنه إذا كان هناك أشخاص يعانون من هذا النوع من الحساسية، فيجب عليهم تجنب ارتداء الذهب، وإذا كنت تركب طربوشاً ذهبياً للأسنان، فعليك الاستعاضة عنه بمخلوط من البلاديوم والفضة أو الأفضل من البورسلين.

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء