شريحة إليكترونية تمكن كفيفان بريطانيان من استعادة بصريهما


 تمكن فريق طبي من إعادة الرؤية لكفيفين بريطانيين، بعد زراعة شريحة إليكترونية في العين خلال عملية جراحية.
وذكرت صحيفة "ديلي ميلالبريطانية أن كريس جيمس خضع لجراحة استمرت ساعات لزراعة شريحة في خلفية عينه، أجراها فريق من الجراحين في أكسفورد بقيادة البروفيسور روبرت ماكليرن الشهر الماضي.
وكريس أحد مريضين بريطانيين يعانيان فقد الرؤية نتيجة التهاب الشبكية وخضعا لزراعة شرائح إلكترونية، وكلاهما استعاد قدرًا معقولًا من الرؤية بعد الجراحة.       
وقال روبين ميللر المريض الثاني الذي خضع للجراحة نفسها: "منذ تركيب الجهاز وأنا أستطيع أن أكتشف الضوء وأميز الخطوط العريضة للأشياء وهو ما يعد شيئًا مبشرًا.. أعتقد أن هذا تطور مذهل لأبحاث المستقبل، وأنا سعيد جدا بهذا المشروع".
ويستطيع المرضى اكتشاف الضوء في الحال بعد تنشيط الشريحة، بينما تشير الاختبارات إلى إمكانية أن ينجحوا في تحديد الأهداف البيضاء على الخلفيات السوداء.
ويعتقد خبراء العيون الذين طوروا هذه التقنية أن هذا التطور يفتح باب الأمل أمام الأشخاص الذين يعانون العمى نتيجة التهاب الشبكية، وهي مشكلة تؤدي إلى عمى غير قابل للعلاج.
وقال دافيد هيد مدير جمعية خيرية لمحاربة العمى: "الانتهاء من زراعة أول جهازين في بريطانيا أمر هام جدا ويفتح باب الأمل للأشخاص الذين فقدوا الرؤية نتيجة التهابات في الشبكية".    
يذكر أن التهابات الشبكية حالة وراثية تتدهور مع الوقت ويعانيها نحو آلاف شخص في أوروبا.

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات

أضف تعليقك وأترك بصمتك الإبتساماتإخفاء