خمس نصائح لعلاج مشكلة الخوف من الإفتراق - إستشارة طبية أون لاين
خمس نصائح لعلاج مشكلة الخوف من الإفتراق

خمس نصائح لعلاج مشكلة الخوف من الإفتراق


تعاني الأمهات العاملات وحتى ربات المنازل من مشكلة عدم القدرة على الافتراق عن أطفالهم الصغار، ويتفاعل الأطفال مع هذا الخوف من خلال اضطراب يعرف باسم اضطراب الإفتراق أو الخوف من الإبتعاد عن الأم،
الذي يشكل مشكلة كبيرة للأهل خصوصا في مرحلة المدرسة المبكرة، أو عندما تستعد الأم للعودة
الى العمل. وبما أن الأمهات يمكن أن يتعلمن فكرة الافتراق عن الأطفال بسرعة، يبقى عليهن تدريب
أطفالهن لإستيعاب فكرة المدرسة أو الحضانة. نقدم لك هذه النصائح لمساعدتك على تخطي أول
 عقبات الذهاب الى المدرسة.
1. حضري طفلك.
إذا كنتِ تعتقدين بأن طفلك لن يتقبل فكرة تركه لوحده في الحضانة، فيجب ان تحضريه نفسيا قبل
الدوام. قومي بزيارة الحضانة مع طفلك قبل الدوام، وحاولي المشي معه واللعب في المكان للتعرف
 عليه والاطمئنان أكثر. ثم في اليوم التالي أطلبي منه الجلوس مع المعلمة والاطفال الأخرين للعب
بينما تقومين بمهمة ما. حافظي على لغة بسيطة ومرحة عند التحدث معه.

2. ابدئي في سن مبكرة.
يفضل أن تبدئي بتدريب طفلك على البقاء مع شخص أخر غيرك، تثقين به عندما يكون في سن صغيرة
 جدا. هذا سيجعله أكثر تقبلا لفكرة ذهابك لاحقا الى العمل أو تركه في الحضانة.
3. كوني قوية.
توقعي بأن يبدأ طفلك بالبكاء في أول يوم دوام. ولكن ردة فعلك اللاحقة هي التي ستجعله أما أسوأ
أو أفضل. حافظي على رباطة جأشك وكوني قوية لا تبكي أمامه ولا تترددي، اعطيه قبلة كبيرة وطمئنيه بأنك ستعودين قريبا ثم أعطيه لمعلمته، أذهبي واغلقي الباب خلفك.
4. لا تنظري إليه من خلف النافذة.
إذا قلت مع السلامة، انصرفي بشكل هادئ ولا تقفي خلف الباب أو النافذة تنظرين إليه، هذا سيجعله
يشعر بالحزن وسيستمر في البكاء.

5. إستمري بالمحاولة.
حتى إذا حاولت تركه ولم يتوقف عن البكاء. إستمري في محاولة تركه لفترات قصيرة مع الأقارب أو
 المربية وفي النهاية سيتعلم بأن خوفه من عدم عودتك غير مبرر وبأنك ستعودين دائما لأخذه.

تواصل معنا

Name

Email *

Message *