لماذا يشتهر عصير التمر هندي في رمضان


قيل ان أطباء الفرس القدامى أول من وصف منقوع التمر الهندي شراباً لعلاج بعض أمراض المعدة والحميات الناتجة عنها. ثم عرفت أوروبا هذه الفوائد العلاجية عن طريق العرب الذين حملوا معهم التمر الهندي أثناء الفتوحات الإسلامية.
ما هي المحتويات الكيميائية لعصير التمر الهندي؟
يحتوي على ما بين 16-18% أحماضاً منها حمض الليمون وحمض الطرطير وحمض الماليك ومواد عفصية قابضة وسترات البوتاسيوم وأملاح معدنية مثل الفوسفور والمغنسيوم والحديد والمنجنيز والكالسيوم والصوديوم والكلور وغيرها. يحتوي أيضاً على فيتامين ب3 وزيوت طيارة وأهم مركباته جيرانيول وليمونين وكذلك بكتين ودهون ومواد سكرية. كما أثبتت الدراسات الحديثة احتواء التمر الهندي على مضادات حيوية قادرة على إبادة الكثير من السلالات البكتيرية المختلفة. يستعمل عصير التمر الهندي على نطاق واسع في العالم وفي المملكة يستخدم عصيراً للشرب في رمضان وكثير من الناس يعشقون شربه، كما أنه يدخل في بعض الأكلات الخاصة برمضان لما له من طعم ونكهة مميزة. ماذا قال الطب الحديث عن عصير التمر الهندي قال يستخدم كملين لطيف ومبرد منعش لحالات الإمساك والاضطرابات المعوية وكسلها . حيث أن عصير التمر الهندي غني بالفيتامينات والمعادن والأحماض فإنه يفيد تخليص الدم من حموضته الزائدة وطرد ما يحتويه من سموم. وحيث أن عصير التمر الهندي يحتوي على مضادات حيوية فإنه يفتك بعدد من السلالات البكتيرية ولذا فإنه مطهر جيد للجسم من الجراثيم. يضاف التمر الهندي من قبل شركات الأدوية إلى أدوية الأطفال كخافض للحرارة. كما يستعمل العصير في حالات ارتفاع ضغط الدم والقيء والغثيان والصداع. يشرب عصير التمر الهندي في أي وقت من الليل. يستعمل العصير في الهند لإزالة غازات المعدة ولترطيب الحلق. وفي الصين يستعمل لعلاج الدسنتاريا والبرد ولنقص الشهية.

شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات