إلى كل نحيف كيف تزيد وزنك في شهر رمضان


التقييم الطبي الصحيح للوزن يعتمد على قياس «كتلة الجسم». وقد عرفت منظمة الصحة العالمية درجات السمنة اعتمادا على ناتج كتلة الجسم BMI) Body Mass Index)، الذي يتم حسابه من خلال المعادلة التالية (هل وزنكم سليم؟ ادخلوا الى حاسبة مؤشر كتلة الجسم):

معدل كتلة الجسم = الوزن (كغم) / ( الطول بالمتر)²
فاذا كان:


BMI
(معدل كتلة الجسم)
التعريف الطبي
اقل من 18.5شخص نحيف (وزن ناقص)
من 18.5 الى 24.9الوزن الطبيعي
من 25 الى 29.9زيادة في الوزن
من 30 الى 34.9سمنة خفيفة
من 35 الى 39.9سمنة متوسطة
اكثر من 40سمنة مفرطة

اي ان الشخص يعتبر نحيفا عندما تكون  كتلة الجسم (BMI) اقل من 18,5. وكما ان للسمنة مشاكلها فللوزن المنخفض ايضا مشاكل صحية وجمالية. والحل ليس سحريا او مؤقتا. ولذلك، من الممكن الاستفادة من صوم شهر رمضان لتبني بعض العادات الغذائية الصحية من اجل زيادة الوزن بشكل سليم.

من المهم التحلي بالصبر! فمن اجل الوصول الى النتيجة المطلوبة وزيادة الوزن بصورة صحية، ينصح بوضع وتبني خطة علاجية تدريجية، اي وضع اهداف صغيرة محددة لفترات زمنية محددة. فمثلا، ينصح بزيادة من 2 – 4 كيلوغرامات في الشهر، ومن اجل ذلك يجب تناول 500 - 1000 سعرة حرارية اضافية في اليوم، اذ ان الهدف هو زيادة  كتله العضل، وليس الدهون.

نصائح غذائية لزيادة الوزن خلال شهر رمضان
للوهلة الاولى, تبدو العلاقة بين زيادة الوزن والصيام في شهر رمضان بعيدة. ولكن, اتباع نمط حياة صحي خلال ايام الصيام, وتبني بعض النصائح التالية, سوف تمكنكم من زيادة الوزن:
  1. وجبات منتظمة: التخطيط لوجبات منتظمة ومنظمة خلال الفترة الزمنية ما بين الفطور والسحور، اي تناول وجبات صغيرة متقاربة قدر الامكان كل 3 ساعات.
  2. عدم التنازل عن وجبة السحور: العديد من الاشخاص يمتنعون عن تناول هذه الوجبة لعدة اسباب، مثل ضيق الوقت في الصباح، الرغبة في النوم اكثر او نظرا لكونهم غير معتادين عليها. ويعد عدم تناول وجبة السحور من العادات الغذائية السيئة السائدة.
    ومن المهم ان تحتوي وجبة السحور على نوع من البروتينات، مثل الاجبان الدسمة 5% او بيضة مع الخبز المصنوع من طحين قمح كامل، القليل من الدهون الصحية مثل زيت الزيتون او الزيتون او الافوكادو او الطحين والكثير من الخضروات.
    اما الاشخاص الذين يستصعبون تناول وجبة كهذه، فيمكنهم تناول الحليب مع الشوفان او حبوب الصباح ونوع من الفواكه، حيث ان مثل هذه الوجبة هي وجبة خفيفة ولا تستغرق اكثر من عدة دقائق.
  3. تناول الاكلات و الوجبات الغنية بالسعرات الحرارية.
  4. اضافة الاطعمة التي تساعد على زيادة الوزن الى البرنامج الغذائي الرمضاني، مثل: العسل، المايونيز، الزبدة، القشطة، الكريمة، زبدة  فاكهة مجففة، صلصات الطعام، الاجبان الدسمة، المكسرات (الفستق، الكاشيو واللوز)، ميلكشك من كاس حليب, موزة كبيرة وكرتان من البوظة.
  5. الحفاظ على فسحة زمنية بين تناول الطعام وبين شرب السوائل خلال وجبتي الافطار والسحور…
  6. زيادة الوزن لا تعني تناول الحلويات والمشروبات المحلاة فقط، بل من المهم الاعتماد على التنويع من جميع المجموعات الغذائية، وخاصة في وجبتي الافطار والسحور.
  7. ممارسة النشاط الجسماني، اذ ان له تاثيرا على زيادة الوزن عن طريق بناء كتلة العضل، وخاصة بعض تمارين القوة التي  تساعد في زيادة كتلة العضلات.
  8. من المهم مراقبة الوزن خلال ايام الصوم، بحيث لا ينخفض اكثر من اللازم. واذا ما حصل ذلك، فينصح باستشارة الطبيب او اخصائي التغذية.
هذا، ومن المهم، في حالات معينة، استشارة اخصائية تغذية قبل صيام رمضان لتقييم السعرات الحرارية وملاءمة خطة غذائية يومية خلال ايام الشهر الكريم.
المصدر:ويب طب


شارك الموضوع

التعليقات
0 التعليقات